قديم 14-01-2013, 17:09
المشاركة 13
مشعل بن شويل
مراقب سابق
  • غير متواجد
افتراضي
الله الله يا صحبة النقا .. ما معك فيها هرجة يا ذباح الحيل
ههههههههههههههههه
لا شك أنكم سمعتوا بالمثل اللي يقول
"ما اخس من قديد إلا عسفان"
قديد وعسفان تقع ما بين منطقة مكة المكرمة والمدينه المنورة


المهم كان هناك بعض من يحاول نقل بعض العادات السيئة الى قديد فتصدوا لهم اهل قديد بالنار والعلم القار وطردوهم ثم توجهوا لينشروا عاداتهم في قرية عسفان ولكن اهالي عسفان طردوهم كذلك (ثم ذهبوا الى مكة وقالوا هذا المثل
(ما اخس من قديد إلا عسفان )
ههههههههههههههههههههههه

تحياتي وتقديري


اللي بعينه ما يشوف العرب شيء
ترى العرب بعيونها ما تشــــــوفه
قديم 14-01-2013, 17:11
المشاركة 14
ذباح الحيل
حزام الجنب
  • غير متواجد
افتراضي
يوم الدنيا شحيحة والناس مافي ايديهم الا قوت يومهم للجيد فيهم ،،، ولا بعضهم يرقد بغير عشى ،،، يقولون مات واحد من قرية من القرى ،،، سمعوا به بعض القرى القريبة منهم ،،، تداعوا الناس يصلون عليه ويدفنونه ،،، كانوا اهل الميت بعد ما يدفنونه ،،، يعودون ياخذون لهم خبشة ولا قرين يذبحونها صدقة على نية الميت ،،، اخذوا قرينهم ونزلوا به في ذاك الركيب ذبحوه وعلقوه في الحماطة ،،، الا وفيه واحد ماغير يصلق ويقلب وينتف في شعره ،،، والناس يلازمون به اصبر يافلان ادع للميت يافلان ،،، الرجال ماهو صادق في بكاهـ ولا عليه من اللي يموت ولا اللي يعيش ،،، لكن وده الجماعة يزيدون له في حسابة ،،، يكون يقع له خاطة ولا لو ماهلا كردوس يطبخه على كما الجمع عصيدة ومرقة ،،، لكن عرف له واحد حكيم من الجماعة ،،، تقربه يافلان تعوذ من الشيطان ،،، يافلان اصبر ،،، الا وهو كما الحمار لا دخل في اذنه خنفس ماغير يحنفر حنفرة وله نهيق ،،، عود تمدد له بذاك المعكاز وصكه ،،، قال قم تمرغ عنا في سعة الله ،،،
اهل الميت صبروا والمعزية كفروا ،،، هههههههههههههه
وغدت مثلة اهل الميت صبروا والمعزية كفروا



والله لو كان خيري من عدوي وتعباتي من اخي ،،، لاخذ اللقمة واعطيها عدوي واخي يبكي لها
قديم 14-01-2013, 17:26
المشاركة 15
مشعل بن شويل
مراقب سابق
  • غير متواجد
افتراضي
السلام عليكم

علومنا خير وفي خير ويا الله لك الحمد ، لاعريض ولا مريض ، دايم الستر علينا وعليكم وعلى جميع المسلمين ، الديار مثل الديار ولا به شيٌ خافي ، الأمطار يجي الله بالخير وقع منها رشانٌ متفرقه والله عنده خير كثير ، الناس كلٌ في حاله وظايف واعمال وعلى خبركم وكلٌ مشغول مع ورعانه والاختبارات وكل ماسئلناهم قالوا الاختبار سهل كما شربت الماءالله يسمعنا خير هذا علمنا وسلامتكم

عليكم السلام ورحمة الله وبركاته
يالله حيه تراحيب المطر .. مرحبا هيل عد السيل
وحياك الله وحيا علومك يأبو عبدالعزيز ..
في وادينا والله هادينا لا نروح بعيد ولا يجينا علماً جديد .. أبداً ويابا الله ..
بخير وفي خير وياربي لك الحمد .. والله أن جانا خصر (برد) شديد ومن يوم دخل البيوت ما عاد خرج وهينحن تقول انحن في ثلاجات ما عاد إلا نغدي كما دجاج دو .. الله يلطف بحالنا وحال المسلمين في كل مكان .. الله الله .. الطلاب فيهم من خلص اختباره وهم يقولون كما شرب الماء والباقين يختبرون والله يسمعنا واياكم خير .. والله يا شرب الماء انه يتعبني احياناً خاصة إذا كان مثلج ..
إلى من الله ثم هذا اليوم وإلا وهم في الأخبار يقولون صدر امر ملكي بتعيين
صاحب السمو الملكي الأمير / سعود بن نايف بن عبدالعزيز
أميراً للمنطقة الشرقية ..
وتعيين صاحب السمو الملكي الأمير / فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز
أميراً لمنطقة المدينة المنورة
وقلنا الله يوفقهم ويجعلهم خير خلف لخير سلف ويعينهم على تحمل المسؤولية ..
ويوفق ولاة أمرنا وحكومتنا الرشيدة لكل خير ..
جيت وحياك الله لحاجة وغير .. هذا قيس ما نرد به في علومكم وزايدها عفاكم ..

اللي بعينه ما يشوف العرب شيء
ترى العرب بعيونها ما تشــــــوفه
قديم 14-01-2013, 18:21
المشاركة 16
مشعل بن شويل
مراقب سابق
  • غير متواجد
افتراضي
مع الخيل يا شقرا

البعض يسمع بهذا المثل لكن ما يدري وش قصته ؟؟؟؟؟؟؟
قد يطلقة البعض على الشخص الذي يدربي راسه ورا الناس ويقلدهم في كل شي وعلى الشخص الذي لا يتخذ قراره من تلقاء نفسه

لكن هل مره سأل احدكم نفسه من هذه الشقراء ؟؟؟؟؟؟

القصة يا حباني سلمكم الله
أن فيه رجال وعنده خيول جميله .. وكل صباح وبعد ما يتقهوى يروح يطلق هذه الخيول بالمزرعة للرعي والتدريب
فيفتح لها باب الحوش أو مايسمى بالإسطبل حديثاً ويخليها تدوج وتلعب بالمزرعه لين يطيح اللي في روسها ..

وكان هذا الرجال مع تلك الخيول بقره شقراء غاليه عليله وكل ما اطلق الخيول وشافتها تراكض قامت ورفعت ذيلها وركضت وراها بأسرع ماعندها تقلدها فتعودت البقره على الخروج فإذا أردا أن يطلق الخيول صاحبها جت البقرة عند الباب

فيقول لها يالله .. مع الخيل يا شقرا ..
ههههههههههههههههههه

واصبح مثل دارج يطلق على من يتبع الناس وهو لا يفهم وين هم رايحين المهم معهم معهم .. عليهم عليهم

تقبلوا اطيب تحياتي .


اللي بعينه ما يشوف العرب شيء
ترى العرب بعيونها ما تشــــــوفه
قديم 14-01-2013, 19:57
المشاركة 17
مشعل بن شويل
مراقب سابق
  • غير متواجد
افتراضي
السبع البوارد ..


تعالوا لتعرفوها حسب ما ذكره الشيخ / عايض بن زويد رحمه الله

يمشي الفقــيرُ وكل شيئٍ ضده
والنــــــس تقفل دونه الأبـواب
حتى الكلاب وإن راته يومـاً عابر
نبحت عليه وكشّــــرت الأنيابِ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ





عندما أُبتلي الشيخ /عايض بن زويد بالفقر مثله مثل غيره في تلك السنوات العجاف

لم يستسلم فصارعت به الدنيا وذاق الأمرين إلاّ ان المولى عزّ وجل لم يترك عباده بل يهديهم النّجدين
وقدكان العوض لأبن زويد بأن منحه الله عقل راجح ولسان مادح وصيتاً واضح . جري طليق اللسان
لايخشى لومة لائم ولاكيد كايد . هذه الجرأة أكسبته سمعة واسعة وأصبح يُحسب له الف حساب !!
ولكون الأسواق مصدر رزق وكغيره يبحث عن الرزق في الجهات الأربع من بني مالك وإن ضاقت به الأرض بما رحبت لم يتوانى بحثاً
في الجهات الفرعية . وقد كانت الأسواق ببني مالك وزهران تُسمى بأسم اليوم الذي تُعقد فيه فهناك سوق الخميس والأحد والأثنين
وهكذا ولها شروط وقوانين يلتزم بها المتسوقين والأهالي القاطنين في الطرقات بحيث لايُعتدى على قاصد السوق من فجر اليوم والى بعد
غروب الشمس وهكذا وفي هذه المرة كانت وجهت بن زويد الى سوق الخميس ببرحرح في شمال بلاد زهران والمحادة لبني مالك من الجنوب
وبعد ان انتهى السوق وقفّل كعادته قبل المغرب عاد بن زويد ادراجه بخفيّ حنين في إتجاه بني مالك بعد أن حل الظلام ضيفاً على الأرض
والقمر في وضع الهلال ولم يبق إلاّالنجوم التي تحجّبت خلف السّحاب لذلك فكر وقدر للبحث عن إنسان يأويه ومن الحيّات والعقارب يحميه .



فأتجه صوب
قرية (( الِهرّةِ )) ببرحرح وسأل عن منزل بن عايد صاحب الشهرة والشعر والحكم وألأمثال . فكانت بالنسبة له فرصة مواتية
لعلة يتعشى عنده ويتعرف عليه ويسامره ويعطيه ويأخذ منه مما منحهما الله من علم وحكمة .
صلى المغرب مع الجماعة في مصلاهم المتواضع والذي كان أيضاً مدرسة للقرآن والحديث لأبناء القرية
وسأل عن بيت أبن عايد ودلّوه عليه . وعندما وصل قرب البيت رأى رجل يتوارى خلف المرأة وكأنه يتأهب للأختفاء
إلاّ أنّ العين رأت العين .. رحبت المرأة بالضيف وقلطته في مجلس الرجال المتواضع حسب الزمان والمكان
وفي جداره معلق قطعة شمله وصحن مصنوع من الخشب ودله وبراد , جلس الضيف على ( جاعد) مصنوع من جلود الأغنام .
انتظر صاحب البيت وفجأة خرج ومعه زاد في تورة ووضعه عند الضيف ولعل بن عايد يُريد يختبر ضيفه
من اي الطبقات هو رفض بن زويد أن يأكل وقال له بن عايد الزهراني . بالطّلاق لتأكل حي وإلاّ ميت !!
كيف ترفض زادنا يابجلي !!!؟
رد علية الشيخ / عايض بن زويد المالكي ويُقال انه كان أخنّ يُظهر الكلمات من خشمه بغنّة . ولها وقع خاص .
فقال: الميتُ مايأكل والحي بيابا على نفسه !!
استشف بن عايد الزهراني انّ ضيفه ليس أنسان عادي وذلك من خلال رده المسكت
سكت
بن عايد
الزهراني
برهه من الزمن
لعلّه يُشغّل الحاسةُ السادسةُ ليعرف حجم ضيفه حيث يظهر عليه الفقر من هندامه
ثم قال أسألك بالله من اين انت يا ضيف انت حيرتني !!؟
قال من خلق الله آكل العيش وأترك الصّحن !!
قال أأنت عايض بن زويد ؟
قال ماترى إلاّ هو !!
هنا تلألأ وجه بن عايد وفرّش الزولية او الشّملة التي ماتلامس الأرض إلاّ لضيف عزيز وغالي
ودعا الجماعة وذبح الذبيحة وسرى الليل في سوالف منها السبع البوارد





وقبل الشروع في شرح السبع البوارد لأبن زويد نستمع للاّاءات الثّلاث لأبن عايد

لا
لا
لا
الأولى :بطن الكف يمسك وظهر الكف لا
الثانية : ولد الولد ولدي وولد البنت لا
الثالثة : خشم الكبش يؤكل وخشم الكلب لا





قال بن زويد اسمع يازهراني في بيتك السبع البوارد وهي :-

1ـ المرأة تقدمت بالترحيب وانت مارحبت !! .
2ـ قدمت الزاد في توره لضيفك وتركت الصحن معلق .
3ـ جلستني على الجاعد وتركت الزولية معلقه .
4ـ طلقت انني آكل زادك حي وإلاّ ميت .
5ـ فالميت ما يأكل .
6.ـ والحي يأبا على نفسه .
7ـ الفراش والعشاء لسمعة بن زويد وهذا نوع من النّفاق .

هذه السبع البوارد بالتمام والكمال والمرجعية الشيخ عايض بن زويد رحمه الله

الشيخ / عايض بن زويد الجهلاني المالكي شيخ قبيلة الجهالين من بني عمرو ببني مالك

عاش 130 سنه لحق عهد الملك خالد لم يكن شاعراً فحسب بل كان حكيمٌ ورشيداً وممثلاً ومؤرخاً
تعليمه بسيط ولكنه تخرج في جامعة الحياه حيث عركته الحياة عرك الأديم






وسلامتكم

مع تحيات بن دمغان
ابوناااااااااااااااااايف







اللي بعينه ما يشوف العرب شيء
ترى العرب بعيونها ما تشــــــوفه
قديم 14-01-2013, 20:03
المشاركة 18
مهندس الكلمة
~ عضو فضي ~
  • غير متواجد
افتراضي
السلام عليكم جميعا
بناء على الدعوة المرسلة على الخاص من مشرفنا القدير
ابو حسن على المشاركة وتلبية للدعوة حبيت اشارككم

وعلى طاري سوالف الدنيا وشحها تذكرت سالفة مرت علي في مجلس من مجالس الشيبان وهو يحكي لنا سالفة مرت علية والرجل صاحب السالفة صاحب حكمة
يقول مرت علينا سنة من السنين الله لا يعيدها علينا ولا على المسلمين فقر ودهر فكرت في الليل وقلت مالها الا اروح ابحث لرزق في ارض الله الواسعة
بعد ما صليت الفجر توكلت على الله ومشيت والله ومن وادي في وادي الى قرب صلاة الظهر والا والوقت ما يساعد والا وانا قريب من قرية وقلت في نفسي ما لها الا هذي القرية اصلي الظهر ومنها يمكن القا اجودي اتغدا عنده
والله و في حزت الرحمن الا وانا في القرية وعلى اقرب بيت
يا اهل البيت يا اهل المراح بدى رجال ورحب ارحب ياضيف
قال الراوي فرحت من ترحيب الرجال وقلطني ورحب صلينا الظهر وبعد الصلاة يمكن بحوالي الساعة الا والرجال علينا بغداة عيش في صحن من الغرب حطة قدامنا و غرف وسط العيش للادام وصب لبن في الوكر الي وسط العيش
ورحب وقال سم بالله والله يحييك سمينا واثناء اكلنا الا وعلينا واحد من اهل القرية من ربعة يزهم عند الباب قام الرجال ورحب برفيقة وقلطة معنا على الغداء وقام وجاب السمن من العكة وصبة فوق اللبن الي وسط العيش وقال حياكم الله يقول الراوي قمت انزل اللقمة اسفل الوكر وكان السمن يفيض من حروف الوكر قال المضيف عين خير ياضيفنا
وشفيك تنزل اللقمة اسفل الوكر وكبكبت السمن على العيش والصحن قلت انا ابغي قدري اللي اسفل الوكر يقصد اللبن واللي اعلى الوكر لرفيقك ولا سويت شي غلط او عيب
عرف المضيف انة ارتكب غلط في حق ضيفة وحلف علية وقال واجبك اكبر من العيش والسمن واللبن ولكن يمين بالله ما تروح الا بعد العشاء تمم يمين الرجال وجلس للعشاء واكرم الرجال وقال الضيف بعد ما تعشى لمضيفة
بعطيك نصيحة قال هات وش عندك قال ترا الناس مخابر ما هم مظاهر

اتمنى انني وفقت في سرد السالفة واعذروني في التقصير

قديم 14-01-2013, 20:17
المشاركة 19
مشعل بن شويل
مراقب سابق
  • غير متواجد
افتراضي
الشيخ / عايض بن زويد الجهلاني المالكي ..

كان شاعراً ومنصوب لقبيلته .. وهي قبيلة الجهالين من بني عمرو من بني مالك،
وهو شاعر فكاهي لا تخلو قصائده من الفكاهة والمرح. توفي بعد خلد ذكره بمرحه واشعاره التي لم يصلنا منها الا القليل روى الشيخ عوض بن عبدالله بن زحاف المالكي عدد من النوادر للشاعر عايض فقال : انه كان في الطائف فوجد الشيخ / عائض بن زويد .. قادماً للتو من بني مالك وكان الزمن صباحاً فسأله عن أخبار الديرة والزراعة والأمطار فقال له : اعطني علومك يا بو هاشم عن الديرة؟ في هذه اللحظة كان الشيخ : عائض بن زويد في طريقه إلى تناول طعام الافطار.
فأجاب بهذه الأبيات :
يا موتراً يسبق الجــــمَال وجماله
الساعة أربع وصلنا هجلة الطائف
ثلاث حاجات ما فيها عذر شرعي
القرص والفول والبراد ابـــو ستة
ما ننشد الا عن الفوال وش حاله؟
ويروي الشيخ / عوض .. أيضا ان الشيخ / عايض بن زويد من باب الدعابة قابلهم في أحد المواقف:-
قال هذه الأبيات :
حيا الله قوما تقدر صبيهم والقحم
واللي قعد في ( مغدر ) شبعان رز ولحم
ويقول الشيخ أيضا أنهم ذهبوا مع رجل اسمه الحاسر الى مضيف له اسمه (الفار

البدع – عوض بن سليم:
جيت عند الفار في حشمة الحاسر
والمذاهب بيننا ما نخليــــــــها

فقال عائض بن زويد:
نحمد الله كل شي عندنا ياسـر
وانت عم الطيّبة وانت راعيها
ويقول الراوي أيضا عن الشاعر عايض بن زويد انه قابل شاعرين من الشعراء كثيرين التجوال مثل الدراويش ولكنهما مع ذلك لديهما مقدرة شعرية فائقة ، أحد هؤلاء الشاعرين اسمه عبدالواحد المالكي وهو من قبيلة بني حرب من بني مالك والآخر اسمه العتودة المالكي . فبادرهما عايض بن زويد بقصيدة يتهمهما فيها بالبخل وانهما لا شأنهم الا التجوال لطلب الضيافة عند الآخرين

فقال في هذا قصيدة البدع:
العتـــودة هو وعبدالواحد
ما حدا يعرف صــــحونها
مدحوا واحد وسبوا واحد
والجمـايل يـــاكلــــونها
بعد ذلك رد عليه عبدالواحد ويذكره بأنه يكفيه فخرا بأنه من قبيلة بني حرب التي من طبيعتهم أخذ الحق واستعادته من الناس الذين يجحدونه والدليل على ذلك انهم قاموا بإحراق منازل خصومهم في ( الحجرة) وعندما كان لهم ثأر عند قبيلة عائض أخذوه ويذكره بقصة العجوز التي وجدوها راقدة على ابنها تحت الجاعد خوفاً عليه فأخذوا بالثأر بقتل الولد وكسروا بقية أسنان العجوز ..
قال في هذه القصيدة

الشاعر عبدالواحد الحربي المالكي :
عزوتي حربين تثني الجاحد
والحجـــرة شبـــوا حصونها
ولدكم ذ*** تحـــت الجــاعد
والكهـــلة هلوا ســـــنونها
والشاعر عايض بن زويد كان شيخ ربعه وله مواقف فكاهية وأقوال تدل على معرفته وجمال أقواله ومن نوادره أنه ذهب إلى السوق وليس معه نقود حيث كان في ذلك الوقت لا تجد الغالبية العظمى من الناس ما يكفيهم لقضاء طلباتهم من السوق وكان يريد شراء لحم فأخذ بدلا عن اللحم بصل وعندما وصل الى البيت كانت زوجته في انتظاره ولكنه عاد وليس معه الا البصل وكان يعلم بأن لديها ( ديك ) فوقف على الباب وقال اسمعي ماقلت اليوم وكانت تعرف انه لديه حسن تصرف وتخلص من المآزق وانه سوف يأتي بأشياء فكاهية فقال :
يأم الخدود المليحة أي رزق ربي حصل
انتي عليك الذبيحة وأنا علي البصل.

هههههههههههههههههههه
وسلامتكم .. مع الشكر والتقدير لمن حفظ لنا هذا الموضوع ..

اللي بعينه ما يشوف العرب شيء
ترى العرب بعيونها ما تشــــــوفه
قديم 14-01-2013, 20:42
المشاركة 20
مصلح بن دمغان
كاتب
  • غير متواجد
ثيمات الايفون
ذكرني مهندس الكلمة . الله يذكره بالشهادة بسالفة مشابهه لسالفته
كان الشيبان يتداولونها هي :
بن ثواب شيخ من أهل تهامه ومشهور بالكرم
ضافه رجال من السراه وعشاه على صحن ملبون وسمن
تعشى السروي وأخذ في نفسه وطلع السراه وبعد مده من الزمن طلع بن ثواب
السراه وأرتكز على المسجد قدام القرية تداعوا الجماعة وصلوا معه العصر وقالوا يافلان
النائبة عندك والعشاء الليلة تراه في بيتك . كان الرجال الذي ضاف بن ثواب معهم قام
وطلق إنّ عشى بن ثواب الليلة عنده قالوا الجماعة الله يعينك ومادام صاحبك تراها من غير النائية
إلى وصل سراك . قال تم
قام السروي ذبح خيال وقربه للظيف وقال حياك الله ياضيف أنت والجماعة
تخبر قدمت لي مايسر الله وأنا أقدم لك هذا الخيال .
قال بن ثواب أي والله ذاك قدرك عندي وعند غيري وهذا قدري عندك وعند غيرك


مواقع النشر (المفضلة)



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

الانتقال السريع



الساعة الآن 23:39.

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
مراسلة الأعضاء الغير النشيطين عبر البريد تعريب منتديات مازال