آخر 10 مشاركات
الف مبروك زواج سعود سعد سعود المالكي (الكاتـب : ابوعوض الرويس - مشاركات : 0 - المشاهدات : 117 )           »          وفاة عائض بن عابد بن عوضه الدهيسي المالكي (الكاتـب : أسيرالشوق - آخر مشاركة : طلال صالح - مشاركات : 2 - المشاهدات : 122 )           »          وفاة ثريا بنت عواض بن عيد العبدلي المالكي (الكاتـب : عبدالرحمن محمد. - آخر مشاركة : طلال صالح - مشاركات : 3 - المشاهدات : 166 )           »          إصابة الرئيس رقباء احمد بن ضيف الله المهيدي المالكي بطلق ناري في الطائف (الكاتـب : أسيرالشوق - آخر مشاركة : حصن شريان - مشاركات : 1 - المشاهدات : 134 )           »          الشيخ حميدي بن صالح ابن بكري القاضي عميد أسرة ابن بكري من قضاة بني حرب بني مالك على السرير الأبيض (الكاتـب : أسيرالشوق - آخر مشاركة : حصن شريان - مشاركات : 1 - المشاهدات : 95 )           »          مركز الموهوبين يكرم الطالب محمد صلاح المالكي الحاصل على جائزة التميز البحثي (الكاتـب : أسيرالشوق - آخر مشاركة : حصن شريان - مشاركات : 1 - المشاهدات : 43 )           »          الاستاذ رجب صالح رجب العفيفي المالكي يحصل على درجة الماجستير (الكاتـب : أسيرالشوق - آخر مشاركة : حصن شريان - مشاركات : 1 - المشاهدات : 45 )           »          تكريم الدكتور فهد بن عبدالله بن عمر المالكي سفير تعليم جدة (الكاتـب : أسيرالشوق - آخر مشاركة : حصن شريان - مشاركات : 1 - المشاهدات : 48 )           »          الطالب احمد بن عوضه المشيخي المالكي يحصل عدة جوائز على مستوى التعليم الدولي (الكاتـب : أسيرالشوق - آخر مشاركة : حصن شريان - مشاركات : 1 - المشاهدات : 50 )           »          ملتقى بني مالك في القصيم (الكاتـب : أسيرالشوق - آخر مشاركة : حصن شريان - مشاركات : 1 - المشاهدات : 73 )


العودة   بني مالك بجيلة > المنتديات الشعرية والأدبيه > منتدى همس المشاعر (ابداعات الأعضاء) > منتدى القصه والروايه

الإهداءات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 27-09-2018, 18:48
الصورة الرمزية ريحانة بجيله
ريحانة بجيله ريحانة بجيله غير متواجد حالياً
~ عضو ذهبي ~
 




ريحانة بجيله is on a distinguished road
افتراضي قصة سباق العضباء والقعود


قصة سباق العضباء والقعود



ايمان سامي - قصص اسلامية
كان الرسول صلى الله عليه وسلم، حتى في أوقات المرح والترويح عن النفس، يحرص بشدة على أن يقدم قليل من النصح والموعظة لصحابته الكرام رضوان الله عليهم أجمعين، فحياتهم الشاغرة بالإنجازات والانتصارات والسعي وراء رفع راية الإسلام، كان فيها متسع لقضاء أوقات من الترفيه والتسلية المرتبطة بضوابط الإسلام ومعاييره، ويتضح في قصتنا تلك، مدى حرص النبي صلى الله عليه وسلم، أن يجعل من كل موقف يمر به هو وصحابته، درس تعليمي يقدم لهم لون من ألوان الطاعة والتقرب إلى الله عز وجل.

محتويات
العضباء ناقة رسول الله العضباء والقعودالحكمة والعبرة من سباق العضباء والقعود
العضباء ناقة رسول الله

كان من بين النوق التي يمتلكها الرسول الله صلى الله عليه وسلم، ناقة تدعى العضباء، وكانت العضباء تعرف بمدى سرعتها الفائقة، ولذلك كانت كلما دخل بها الرسول صلى الله عليه وسلم في أي سباق من السباقات، يكون النصر حليفه، حتى اشتهرت بين الجميع بعدم قدرة أي ناقة أو جمل على التقدم عليها، وقد ظل الأمر على ذلك، إلى أن حضر رجل أعرابي، إلى الرسول صلى الله عليه وسلم، طالبا منه عمل سباق يجمع بين جمله الصغير وبين ناقة رسول الله صلى الله عليه وسلم، العضباء.

وبالفعل تم إجراء السباق، على الرغم من استهزاء الجميع بجمل هذا الرجل الأعرابي، بسبب صغر سنه، وثقتهم الشديدة في ناقة رسول الله صلى الله عليه وسلم، التي لم يتفوق عليها حيوان من قبل، فكيف لهذا الجمل الضعيف أن يتمكن من ذلك، وما أن تم الاتفاق على إجراء هذا السباق، حتى انتشر الخبر بين الجميع كالبرق، فانطلق كل الصحابة إلى ميدان السباق، لمشاهدة هذا الحدث الفريد من نوعه، رغم تأكدهم من النتيجة، وبدأ السباق والجميع متأهبون.

العضباء والقعود
انطلقت العضباء وانطلق معها القعود، وهو الجمل الصغير الذي يملكه الأعرابي، وبدأ المحتشدون في المكان بالتشجيع والتهليل، وما أن بدأ السباق حتى اندهش الجميع مما رأوه، فلقد فاجئهم القعود بسرعته التي تسبق الريح، فحجمه الصغير لا يوحي بذلك، ورغم سرعة العضباء التي كانت تخطف الأبصار، إلا أن القعود قد استطاع التقدم عليها وسبقها، بما يملكه من حيوية وطاقة نابعة من صغر سنه، وكانت هي المرة الأولى التي يستطيع فيها حيوان التقدم على العضباء.

تملك الحاضرون الحزن الشديد والشعور بخيبة الأمل والهزيمة، فهم كانوا على ثقة بالغة من النصر، وما حدث كان بمثابة فاجعة بالنسبة لهم، وحزنهم هذا كان نابع من شدة حبهم لرسولهم صلوات الله وسلامه عليه، وحرصهم على ألا يتفوق عليه أحد في أي أمر من الأمور، حتى وإن كان هذا الأمر صغير.

الحكمة والعبرة من سباق العضباء والقعود

عندما شاهد الرسول وجوه الصحابة التي تملكها الحزن والأسف على ما حدث، وقف أمامهم رافض لموقفهم هذا، قائلا لهم صلوات الله وسلامه عليه: «إن حقا على الله أن لا يرفع شيئا من الدنيا إلا وضعه»، موضحا لهم بذلك أن النصر والغلبة منه سبحانه، وهو وحده من يقرر من ينتصر ومن لا ينتصر، وأن علينا تقبل قضائه في جميع الأحوال والظروف، وأن الاعتراض على حكمه وقضائه ليس من الإيمان في شيء، فإن المؤمن الحق هو من يرضى بحكمه وقضاءه مهما كان هذا القضاء، كما يوضح أيضا أن ليس هناك شيء دائم في هذه الحياة، فمهما نال الإنسان من رفعة فيها ومهما نال من مناصب، فلابد أن يأتي يوم ويزول منه كل هذا، لأن الحياة هي بذاتها دار زوال، وحالها لا يدوم على حال.

 


قديم 30-09-2018, 18:30   رقم المشاركة : [3]
 

ريحانة بجيله

~ عضو ذهبي ~

 

قـائـمـة الأوسـمـة

عدد التقيمات : 10


ريحانة بجيله is on a distinguished road
افتراضي

شكرا لمروركي الجميل

جزاكي الله خيرا

دمت بسعاده مدى الحياة



Array

        

من مواضيع  ريحانة بجيله  في المنتدى

0 أدوات الربط في اللغة العربية
0 اشهر المعالم الأثرية بالمدينة المنورة
0 معلومات عن تاج محل بالعربي والانجليزي
0 موديلات الساعات الرجالي 2019 S Oliver
0 تعلم اللغة الانجليزية من الصفر

ريحانة بجيله غير متواجد حالياً  

 

رد مع اقتباس
قديم 04-10-2018, 23:41   رقم المشاركة : [5]
 

ريحانة بجيله

~ عضو ذهبي ~

 

قـائـمـة الأوسـمـة

عدد التقيمات : 10


ريحانة بجيله is on a distinguished road
افتراضي


بارك الله فيك على الزياره

وجزاك الله خير الجزاء
دمت برضى الله وحفظه ورعايته


Array

        

من مواضيع  ريحانة بجيله  في المنتدى

0 أدوات الربط في اللغة العربية
0 اشهر المعالم الأثرية بالمدينة المنورة
0 معلومات عن تاج محل بالعربي والانجليزي
0 موديلات الساعات الرجالي 2019 S Oliver
0 تعلم اللغة الانجليزية من الصفر

ريحانة بجيله غير متواجد حالياً  

 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بجوار هذه الصخرة بدأت قصة الحب والشعر بين عنترة وعبلة أريج الروح المنتدى العام 3 21-09-2018 15:46
قصة المحتال والمغفل ريحانة بجيله منتدى القصه والروايه 3 09-09-2018 17:55
لعبة سباق السباق Racing Race للاندرويد محمدفلسطين منتدى الاتصالات والجوال ومقاطع الفيديو 0 10-04-2016 15:47
مبتعث يروي قصة صيحة الطالبة الكولومبية والنقاش حول "الصداقة قبل الزواج" احسان الظن ملتقى الشباب 2 31-12-2012 22:25
قصة العاطس الساهي ابوعبدالعزيز الشوقبي المنتدى الإسلامي 8 03-04-2012 15:46


الساعة الآن 09:15.

هام //ليس بالضرورة ان تعبر جميع المشاركات عن وجهة نظر المنتدى بل تعبر عن وجهة نظر صاحبها

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd

تصميم كوكتيل بلانت

مراسلة الأعضاء الغير النشيطين عبر البريد تعريب منتديات مازال